بسمه تعالى
اللهم صل وسلم على محمد وآله الأطهار
إن أحببت زائري الكريم التسجيل معنا فمرحبا بك أخا وعزيزا
وإن أحببت أن تسجل دخولك فمرحبا بك ونسعد بتواجدك
ولانسألكم سوى الدعاء
SmileSmileSmile

موفقيــ،ـ،ـن



 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 هل تريد العيش سعيدا؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أثير المحبه
الإداره
الإداره
avatar

الأوسمه :
عدد المشاركات : 1279
الموقع : زحل

مُساهمةموضوع: هل تريد العيش سعيدا؟   الإثنين يوليو 20, 2009 3:30 am

منابع السعاده








السعاده !! سؤال اجتاح البيوت والأسارير





عند طرحنا لسؤال ماهي السعاده؟ نسمع تأتأت وكثرت
حروف العطف وكثرة الأقاويل





ولازلنا حيارى بين رأي فلان وعلان حتى اعتقدنا بأن
الجواب يكون بحسب إختلاف الشخصيات والأجناس أي حاله شخصيه .





ومن ثم لايمكننا وضع قواعد لها والتحدث عما يجلب
السعاده للإنسان وعما يجلب إليه الشقاء





لأن مانعتبره من مسببات السعادة لنا ربما يكون
مسببا لللشقاء للآخرين !!





فالبعض يرى أن بعض الأمور التاليه من مسببات
السعاده:





1_ الثروه والغنى .


2_ الجمال والشباب .


3_ الحب والعائله.


4_النجاح والإنتصار.


5_ الإطمئنان والسلام.


6_ الصحه والنشاط.


7_ الشهره والمنصب.


8_ العظمه والقدره.


9_الفرح والإبتهاج.


10_ الإثاره واللذه.


11_ الإسترخاء والراحه.





ولكن هل من الممكن أن سببا واحدا أو أكثر من هذه هي
الأسباب للسعادة فعلا؟!





ج: لو أطرفنا بالنظر بأن الروح هي موطن السعاده
وليس الجسد .. إذا السعاده دون أدنى شك تكون شعورا روحيا وليس أمرا ماديا .





من الممكن أن يكون الشعور وليد شيء مادي مثل الشعور
بالسعاده لسبب الراحه بعد التعب الشديد.





إلا أننا لو نظرنا إلى الراحه ذاتها ليست سعاده ولو
كانت كذلك لقلنا كل ماكنت مرتاحا أكثر كل ماكنت سعيدا








إذا عندما نقول بأن السعاده شعور روحي لاننكر
أسبابها الماديه فلربما تكون الراحه أو المال أو أو سببا للسعاده والعكس صحيح عند
افتقاره إليها.





فالسجين السعادة بالنسبة إليه الحريه





والذي يعيش في شقه سعادته بالسكن في منزل واسع
وهكذا.





إذا إشباع الحاجيات من أسباب السعاده .





وجاء الحديث الشريف (ثلاث من السعاده: 1_ الزوجه
المؤاتيه (المنسجمه). 2_ والولد البار. 3_ والرزق .. يرزق معيشته





يغدو على صلاحها ويروح على عياله ).





وحديث آخر (منسعادة المرء المسلم: أن يكون متجره
في بلاده ويكون خلطاؤه صالحين ويكون له ولد يستعين به)





والكثير الكثير من الأدله الوارده بصدد هذا الموضوع
..





والآن نعود لنناقش ماذكرناه من مسببات السعاده:





هل السعاده هي الفرح والإبتهاج؟





ج: لا.. لأنه الكثير من الأفراح ناتجه من الأنانيه
وحب الذات فما يرضي نفوسنا يفرحنا ومايرضي الآخرون لانكترث به!!





إذا السعاده أحيانا لاضمير لها..





وعلى سبيل المثال الطغاه كانوا يفرحون بقتلهم
المعارضين والخاجرين عليهم بينما كانت ضمائرهم تؤلمهم فهل كانوا سعداء؟





إن الإبتهاج إذا نبع من القلب وكان لأجل القيم
والحق وارتبط بطمأنينة الضمير ونقاء الروح وراحة القلب فهو من السعاده .





أما الإبتهاج الذي يصدر من نشوة الملذات بعيدا عن
يقظة الضمائر فهو غريزة حيوانيه.











نأتي لــ الصحه والشباب هل هي السعاده؟





.. لا.. قد تكون الصحه والسباب شرطا لتحقق السعاده
الماليه ولكنها ليست السعاده





لوكانت هي السعاده لما أنفق الناس صحتهم وشبابهم
سعيا وراء السعاده !!








وهل السعاده هي الشهره والمنصب ؟





لا.. فالشهره تدخل من باب والسعاده تهرب من الشباك
.





وقد قيل بأن شهرة المرأه قبر سعادتها لأن الشهره
ستسلبها الراحه والحريه ..





والمناصب أصحابها محسودون وملاحقون والأصابع تشار
إليهم بالإعجاب





كما راكب الأسد الجميع يشيرون إليه بالإعجاب وهو
على وشك أن يموت من الأسد الذي يركبه .





وبالتالي سيصبح راكب المنصب مركوبا بعدما كان راكبا
.











وهل السعاده هي اللذه ؟





بالتأكيد لا.. فاللذه واللهو ليس مايمنح الشخص
السعاده .





فلربما أنت تتمتع باللذات ولكن ليس بالضروره أنت
سعيد ..





فاللذه
هي : ماتشعر به خلال فعل ما وكذلك للهو ..





فأنت تشعر باللذه عند تناولك طعاما لذيذا وعندما
تمارس الجنس وعندما تلعب وعندما تقوم بأي أنواع اللهو ..





أما بعد أن تنتهي فلاوجود لتلك اللذه .. بعد انتهاءك
من تناول الطعام لاتشعر بشيء وأحيانا بالتخمه








إذا اللهو تشعر به حين ممارسته ..





أما
السعاده فتشعر بها عند انقضاء الفعل
وهي: إحساس أعمق وأكثر ديمومه من اللذه العابره ..





فمثلا (ديانا) زوجة ولي العهد البريطاني التي كان
يظن الغالبيه أنها من أسعد الناس لما اجتمع حولها من وسائل اللهو والرفاهيه





إلا أنها أدلت إلى أحد الصحفيين أنها تشعر بما فيه
الكفايه من الشقاء والتعاسه ..





إذا اللهو ليس السعاده ..








إن تشبث الناس بوهم أن الحياه المليئه بالهو
والخاليه من الألم تساوي السعاده يقلل فرص
بلوغهم للسعاده الحقه !!





فموازنة اللهو والمسره بالسعاده هي مثل موازنة
الألم بسوء الحظ لكن الحقيقة خلاف ذلك فالأمور المفضيه إلى السعاده





تشتمل غالبا على مقدار من الآلام ..





فمثلا الأم في حالة الولاده تشعر بألم لايضاهى
ولكنها تكون في أسعد لحظاتها لأنها تضع مولودها





وبمجرد أن تطمئن على سلامة وليدها تفرح من ملأ
قلبها وتحتضنه إلى صدرها بالرغم من أنها لاتزال تعاني من الألم ..





إذا من لايرد أن يتألم فهو لايريد أن يشعر بالسعاده
..





يقول الإمام علي (ع) : ( لن تعرف حلاوة السعاده
حتى تذوق مرارة النحس )





إذا فإن فهم انفصال السعاده الحقه عن اللهو إنجاز
عظيم يتيح لنا المزيد من الوقت لغتنامه





بما يزيد من سعادتنا ويحررنا من غل المال إذ شراء
سياره جديده لن تمنحنا إحساسا بالسعاده وأيضا سنتحرر من الحسد





وندرك بأن كل هؤلاء الأثريا اللذين كنا نوقن
بسعادتهم لما يتوفر لهم من لهو وماسواه ليسوا سعداء البته.





لمن ينكرني أوجه له الآتي:





لو كانت السعاده تكمن في الملذات الجسديه وحدها إذا
فالثور الذي يجد بقربه بقره أكثر سعادة من البشريه جمعاء .. أليس ذلك صحيحا ؟؟











وهل السعاده هي الثروه؟؟





الجميع يحب المال ويحاول على حيازة أكبر قدر ممكن
منه صغيرا كان أم كبيرافالجميع محتاج إليه للمشرب والمأكل والمسكن ووو ...





سئل أحد العلماء: لماذا نجد العلماء على أبواب
الأثرياء ولانجد الأثرياء على أبواب العلماء ؟!





فقال: لأن العلماء يعرفون قيمة المال بينما
الأثرياء لايعرفون قيمة العلم ..





وفي الحديث الشريف : ( لاخير فيمن لايحب جمع المال
من الحلال, يكف به وجهه, ويقضي به دينه, ويصل به رحمه).








فهل المال هو مادة السعاده كما يظن البعض؟





شتان بين الأمرين !!!!!!!!!








بل أحيانا المال سببا للشقاء والتعاسه





وذلك حينما يستعبد صاحبه بدلا من تحريره ..





للحديث الشرف : ( مالك.. إن لم يكن لك , كنت له
فلاتبق عليه , فإنه لايبقى عليك , وكله قبل أن يأكلك) ..





ولايوجد دكان لتشتري منه السعاده .. وأي قيمة للمال
إذا فقدت في سبيله الصحه والشباب والحب والأمن ووو..؟


انتظروا التتمه


المصدر

كيف تتمتع بحياتك وتعيش سعيدا ؟





للسيد هادي المدرسي

Surprised
موفقين

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هل تريد العيش سعيدا؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: °ˆ~¤®§(§ قسم الصحه والحيــاه§)§®¤~ˆ° :: أثير الصحــه النفسيــه-
انتقل الى: